داعية يزور امرأة صومالية فقدت 11 ابناً .. شاهد بماذا عوضها الله

Advertisements

إعلم أخي الكريم أنه لن يبقى إنسان وأمه مدى الدهر معاً فهذه سنه الحياة ، فإما أن تفارقك أمك أو تفارقها أنت فالموت حق على الجميع ، فالعلاقة بين الأم والأب والأبناء مثل الكنز المنصهر يظل ينصهر وينصهر حتى تخسره كله ، فاللهم أرحم والدينا في الدنيا والآخرة .

قصتنا اليوم مثال في الصبر والإحتساب عند الله ، مثال حي في الصبر والرضى بالقضاء والقدر فلا يخفى على أحد منا أن الأم تملك في قلبها ما لا يوصف من الحب والحنان والخوف على أبناءها فمرض واحد منهم وأرتفاع حرارته مثلا كفيل ببقاءها ساهرة إلى جواره ويملىء قلبها الألم والحزن عليه فما بالكم بأم كان لديها 12 ولد وبنت فقدت منهم 11 بسبب الموت والأمراض وبقى لها أبن واحد فقط ! ، يا الله كيف لها أن تتحمل هذا البلاء الشديد وما هذا الصبر العجيب الذي تملكه هي وزوجها !

ولكن لأن الله سبحانه وتعالى يجازي الصابرين على صبرهم فسنشاهد في الفيديو الموجود رابطه بنهاية هذه المقالة بماذا عوض الله سبحانه وتعالى هذه المرأة وخلف عليها في فقدها لأبناءها لربما لو كانوا جميعاً على قيد الحياة ما كان ليحدث لها ما هي فيه الآن من نعيم ، فما هو وما السبب ، هذا ما سنتعرف عليه في الفيديو !
لمشاهدة الفيديو إضغط هنا

Advertisements


إشترك معنا بإستخدام حسابك على الفيسبوك في تطبيق ألا بــذكر الله ليصلك جديدنا
وأجعل حسابك عطر بذكر الله والمواد الإسلامية النافعة والهادفة لحياتك